تصنيفات

يونيو 15, 2021

عيسى العيدوني: أتمنى اللعب يوماً في ريال مدريد وهذه حقيقة عرض روما

خطف نجم منتخب تونس لكرة القدم عيسى العيدوني، الأنظار منذ انضمامه لـ”نسور قرطاج” لأول مرة خلال شهر مارس / آذار الماضي، وبات في وقت قصير معبود الجماهير بفضل أدائه الرائع.

وأدلى لاعب نادي فرنسفاروش المجري، بحوار خاص لـ”العربي الجديد”، تحدّث خلاله عن عدة مواضيع، كمواجهة بلد والدته، الجزائر، ورسالته للجماهير التونسية ومستقبله مع فريقه وحقيقة العرض المقدّم له من نادي روما الإيطالي.

ووجه العيدوني رسالة للجماهير التونسية بعدما أشادوا كثيراً بأدائه خلال مواجهة الكونغو الوديّة: “أشكر الجماهير على مساندتهم لي، أتمنى أن يكونوا إلى جانبنا في المباريات القادمة، عليهم أن يعلموا أننا نبذل كلّ جهودنا في التدريبات والمباريات، إن شاء الله نعدهم بالفوز بلقب إحدى البطولات المهمة مستقبلا”.

وتحدّث العيدوني عن بداياته القوية مع المنتخب التونسي، مؤكداً أنه تأقلم سريعاً مع الأجواء الفريق ما سهّل من مهمته وساعده على تقديم مستويات جيدة.

وعبّر عيسى عن سعادته بانضمام عديد المواهب للمنتخب التونسي في الفترة الأخيرة، وخاصة حنبعل المجبري وعمر الرقيق، قائلا “إنها تعزيزات هامة، إنهم يملكون خصالاً رائعة، نحن عائلة ولسنا فريقا فحسب”.

واعتبر لاعب الارتكاز المتألق أن المنافسة مع بقية زملائه في هذا المركز مثل إلياس السخيري وفرجاني ساسي ومحمد علي بن رمضان وأنيس بن سليمان، ستفيد المنتخب التونسي كثيراً وتساهم في رفع مستوى الفريق، نظراً للمهارات الكبيرة التي يتمتع بها هؤلاء النجوم.

وعن المباراة المرتقبة لمنتخب تونس أمام بطل أفريقيا، قال العيدوني: “انها مواجهة خاصة بالنسبة لي، صحيح أملك الجنسية الجزائرية لكنني الآن على ذمة المنتخب التونسي وأنا فخور بذلك، وأسعى لمساعدة زملائي حتى نفوز بالمباراة”.

وأكد أفضل لاعب في الدوري المجري هذا العام، أنه لا يهتم للعروض التي وصلته لأنه منشغل بالعمل مع ناديه والمنتخب الوطني، مضيفاً أن الأمر بيد وكلاء أعماله، وتطرق إلى عرض نادي روما.

كما تفاعل العيدوني مع مقارنته بالنجم البرازيلي كاسيميرو، وعلّق بكلمات يسيطة عن قصة العنصرية التي تعرّض لها في السابق، ويمكنكم التعرّف على ما قاله في المقابلة الكاملة في الفيديو.