تصنيفات

أغسطس 3, 2021

السودان: على مجلس الأمن إلزام إثيوبيا بوقف الملء الثاني لسد النهضة

ياسر عباس: السودان يرغب في إطلاع المجلس على تقرير دوري كل 6 أشهر (Getty)

قال السودان إن القصد من ذهابه بملف سد النهضة الإثيوبي لطاولة مجلس الأمن الدولي هو إلزام إثيوبيا بعدم المضي قدماً في الملء الثاني للسد المحدد لبدايته يوليو/تموز الحالي.

جاء ذلك على لسان وزير الري والموارد المائية ياسر عباس، الذي كان يتحدث في مؤتمر صحافي، اليوم الإثنين، بمناسبة انعقاد جلسة مجلس الأمن الدولي حول سد النهضة الخميس المقبل.

وأضاف عباس أن من بين أهداف بلاده من اللجوء إلى مجلس الأمن هو الطلب من المجلس تعزيز المفاوضات الحالية التي يرعاها الاتحاد الأفريقي بمشاركة كل من الأمم المتحدة والاتحاد الأوروبي والولايات المتحدة، لتتحول كل تلك الجهات إلى وساطة رباعية في المفاوضات، إضافة إلى حث المجلس على وضع الملف ضمن أجندته باستمرار. 

ولفت إلى أن السودان يرغب في إطلاع المجلس على تقرير دوري كل 6 أشهر حول ما يجري في ملف مفاوضات سد النهضة، مشيراً إلى أن قبول مجلس الأمن بالجلسة يعني أنه اقتنع بأن هناك مهددا للسلم والأمن الدولي والإقليمي.

تقارير عربية

التحديثات الحية

وحول الخيارات المتاحة بعد جلسة مجلس الأمن، حال مضت إثيوبيا في الملء الثاني، أوضح الوزير أن السودان لديه خيارات سياسية ودبلوماسية واقتصادية سيعلن عنها في حينها، مشيراً إلى أنه لا يريد التفصيل في الجانب القانوني، خاصة ما يتصل بشكوى تم تجهيزها بالكامل.

وفي ما يتعلق بالتصريحات الإيجابية للسفير الإثيوبي بالخرطوم، أكد الوزير ياسر عباس أن المطلوب من أديس أبابا أفعال بالقبول باتفاق قانوني ملزم حول سد النهضة، وليس مطلوباً منها أقوال فقط، ونفى بشدة أن تكون إثيوبيا قد قدمت أي معلومات للسودان بشأن الملء الثاني، مبيناً أن السودان يحتاج بصورة أكثر إلحاحاً لمعلومة أساسية تتعلق بوسائل أمان سد النهضة، ولم يحصل عليها.