تصنيفات

أغسطس 3, 2021

رئيس ‘موديرنا’: كورونا لن يختفي وسلالات جديدة قادمة

قال الرئيس التنفيذي لشركة “موديرنا” والباحث الفرنسي في مجال الهندسة الكيميائية، ستيفان بانسيل في حديث لمجلة ”لوبوان“ الفرنسية إنّ فيروس “كورونا” لن يختفي من كوكب الأرض على الأرجح وإن هناك عدة سلالات متحوّرة أكثر تعقيدا سيشهدها العالم في الأشهر القادمة.

وبحسب التقرير، بانسيل هو أحد الفرنسيين الذين لعبوا دورًا حاسمًا بشكل خاص في الوباء الذي يشهده العالم، هذا الرجل ذي الـ 48 عامًا هو خريج الهندسة الكيميائية والجزيئية الحيوية من المدرسة المركزية وجامعة مينيسوتا.

ووأضاف يانسيل أنّه ”عندما تتكاثر السلالات لن تكون اللقاحات قادرة على الاستمرار لعدة سنوات، لأن الفيروس يتغير عن الفيروس الأصلي ومن ثمّ فإن اللقاح يكون أقل فعالية من الانجراف الجيني للفيروس“ مضيفا أنّه ”من خلال التذكير بأننا نتكيف مع السلالات الجديدة سنكون قادرين على إعطاء تذكير أكثر ملاءمة للسلالة المنتشرة.“

وأشار بانسيل إلى أنّه ”للإجابة بشكل أكثر بساطة لن يختفي الفيروس من الكوكب، وسيستمر الوباء لمدة عام أو عامين آخرين مع دورات من السلالات التي ستؤدي إلى عمليات سحب متكررة، ثم تأتي فترة استقرار، وأعتقد أن كل فرد سيحتاج إلى جرعة معززة تتراوح بين سنة إلى ثلاث سنوات حسب عمره وحالته الصحية، ويمكن للمرء أن يتخيل أن الأشخاص الذين تتراوح أعمارهم بين 18 و 50 عامًا سيحصلون على جرعة معززة كل ثلاث سنوات، بينما يتمتع من سنهم بين 50-65 عامًا بجرعة تذكير كل عامين ومن هم فوق الخامسة والستين كل عام.“

ويتابع الباحث الفرنسي قوله ”ستنتهي فترة الوباء، والتطور السريع للفيروس والعدوى الواسعة المستمرة تقريبًا بحلول نهاية عام 2022“ مضيفا أنّه “بحلول عام 2022 سيكون هناك المزيد من اللقاحات على الكوكب أكثر من الأشخاص الذين يرغبون في التطعيم أو الحصول على جرعة معززة”.

ونوه التقرير إلى أنّه ”استنادًا إلى الساحل الشرقي للولايات المتحدة، طورت ”موديرنا“، أول منتج تم اختباره على الإنسان هو لقاح ضد وباء إنفلونزا H10 في عام 2015 وفي العام الماضي طوّرت لقاح الحمض النووي الريبي، ويعد لقاح شركة فايزر، الأكثر استخدامًا في العالم، وقد تفتح ”موديرنا“ مصنعًا للقاحات في فرنسا”.