تصنيفات

أغسطس 3, 2021

صور نادرة في ذكرى ميلاد الشهيد القس مينا عبود

تحتفل الكنيسة القبطية الأرثوذكسية اليوم 6 يوليو بذكري الشهيد القس مينا عبود الذي اغتالته يد آثمة في صباح يوم 6 يوليو عام 2013، وعقب انتهائه من صلاة القداس حيث أطلق عدد من الملثمين الرصاص على القس مينا عبود، سقط بعدها شهيدا أمام مبنى الخدمات الملحق بالكنيسة في العريش وأحدث ذلك ردود أفعال واسعة وتنديد بجريمة بشعة ضد مواطن مصري ورجل دين مسالم.

البوابة نيوز تنشر بمناسبة ذكري رحيله الثامنة صور نادرة وقصة حياته وملحق بالسطور القادمة صورة نادرة وهو مازال طفل وكان اسمه صليب عبود قبل أن يصبح فيما بعد القس مينا عبود مساعدا الأنبا هدرا.

نشأته وتعليمه:

ولد القس مينا عبود، في أسوان، يوم 16 سبتمبر 1974، باسم صليب عبود شاروبيم وأكمل دراسته التمهيدية بمحافظة أسوان، وحصل على بكالوريوس التجارة، من جامعة عين شمس وبعد تخرجه.

التحق بالعمل بإحدى شركات السيراميك، وانتقل للعمل أيضا محاسب بإحدى المدارس الحكومية.

عاشق الألحان الكنسية:

عرف عن القس الشهيد أنه كان محبا للألحان، واشتهر بصوته الرنان ذي النبرة الملائكية، فكانت حياته الروحية غالبة على صوته، وخدم داخل كنيسة السيدة العذراء بالأميرية القاهرة ولتميز صوته بدأ في تأسيس فريق من الشمامسة، باسم الشهيد إسطفانوس، ونظرًا لحبه الألحان القبطية أسس مدرسة تابعة للكنيسة بذات الاسم لتعليم الألحان والطقوس القبطية عام 2006، وما زالت تعمل حتى الآن بإدارة عدد من تلاميذه في الخدمة.

زواجه ورسامته:

تزوج من إحدى الخادمات الأمينات بالكنيسة، والتحق بالخدمة في كنيسة السيدة العذراء بالأميرية، وأسس مدرسة للشمامسة وتعليم الألحان هناك، بالإضافة إلى نشاطه الملحوظ في أسقفية الشباب.

عينه الأنبا موسى، أسقف الشباب، عضوًا باللجنة المركزية لمهرجان الكرازة على مستوى الكنيسة القبطية الأرثوذكسية.

رشح للكهنوت بكنيسة الأميرية، وقام الأنبا كيرلس، آفا مينا رئيس دير مار مينا بمريوط، والأنبا قزمان أسقف شمال سيناء، بسيامته قسًا في 3 مارس 2012 ليتولى الخدمة والكهنوت بكنيسة مارمينا بالمساعيد في العريش، كما تولى سكرتارية الأنبا قزمان إلى جانب خدمته. وعاش كاهنا فترة قصيرة قرابة العام وثلاثة شهور حتى استشهد بعد حياة حافلة وقصيرة ولم يكن تجاوز عمره ٣٩عاما.