تصنيفات

أغسطس 1, 2021

منتخب التايكواندو يتوجه إلى معسكر إيران اليوم

خالد المنيزل

عمان – يتوجه وفد المنتخب الوطني للتايكواندو إلى إيران اليوم، لإقامة معسكر تدريبي يستمر حتى 19 تموز (يوليو) الحالي، ثم يتوجه بعد ذلك إلى طوكيو للمشاركة في دورة الألعاب الأولمبية، حيث تنطلق نزالات التايكواندو خلال الفترة من 24-27 الحالي.
وسيلعب الشرباتي والصادق يوم 26 الحالي، ويضم الوفد المدير الفني فارس العساف، والمدرب الوطني محمد العبادي، ومدربة اللياقة رهام الجلاد، والمعالجين سجى بايزيد ولؤي مرايات، واللاعبين صالح الشرباتي وجوليانا الصادق المتأهلين للأولمبياد، إلى جانب اللاعبين لؤي حميدان ومحمود الطرايرة وزيد الحلواني، وجاءت مشاركة اللاعبين الثلاثة في المعسكر من أجل اكسابهم الخبرة، إلى جانب الاستفادة منهم في التدريبات الخاصة والمركبة لكل من الشرباتي والصادق.
جاهزية عالية
ذكر المدير الفني للمنتخب الوطني فارس العساف أنه يتطلع إلى الجاهزية الكاملة للاعبين الشرباتي والصادق، ولعب مباريات تدريبية تنافسية قوية مع لاعبي ولاعبات إيران الذين يتمتعون بمستويات فنية عالية، مضيفا أن الروح المعنوية والنفسية للاعبين في أعلى مستوياتها، بعد النتائج الإيجابية التي حققوها في بطولتي آسيا وبيروت الدولية، والتي كانت بمثابة الاستعداد الحقيقي والنهائي لأولمبياد طوكيو، خاصة وان اللاعبين الشرباتي والصادق قد لعبا مباريات على درجة عالية من القوة أمام أبرز لاعبي آسيا، وخاصة اللاعبين المتأهلين لأولمبياد طوكيو.
الشرباتي: وضوح الهدف
أكد اللاعب صالح الشرباتي انه حقق جزءا كبيرا من طموحاته خلال العامين الماضيين، وتمكن من التقدم بقوة نحو المواقع الأمامية في التصنيف الدولي للاعبين الأولمبيين، بعد أن احتل المركز السادس، وأنه لعب مباريات على درجة عالية من القوة في بطولتي آسيا وبيروت، وتمكن من تحقيق انتصارات كبيرة ونال ذهبية آسيا وفضية بيروت، ويتطلع بثقة نحو الأولمبياد والمنافسة بقوة على إحدى الميداليات بعد وضوح الصورة، مبينا انه يعرف منافسيه جيدا، وسيكون معسكر إيران محطة للتدريب على الجوانب الدفاعية والهجومية، بعد الاطلاع على تحليل مباريات منافسيه في الأولمبياد.
يذكر ان اللاعب صالح الشرباتي سيلاقي في المباراة الأولى ضمن دور الـ 16 في أولمبياد طوكيو، اللاعب النرويجي ريتشارد اوردمان، وفي حال فوزه، سيلاقي في المباراة الثانية الفائز من مباراة المغربي أشرف محبوبي والإيفواري شيخ صلاح سيسي، وهو يعرفهما جيدا ولعب أمامهما أكثر من مرة.
الصادق: أمل كبير
اما اللاعبه جوليانا الصادق فقد أكدت انها في أوج العطاء والجاهزية، بعد أن اجتازت مرحلة الاستشفاء من الإصابات الخفيفة، وهي تتطلع بثقة نحو المستقبل، والبحث عن ميدالية أولمبية في طوكيو، مبينه انها تعرف منافساتها جيدا، وتدرس نقاط القوة والضعف لديهن من خلال تحليل مبارياتهن السابقة، وستتدرب في إيران على معالجة بعض الجوانب التكتيكية خلال النزلات، ولعب مباريات ودية قوية مع لاعبات إيران، إلى جانب التدريب المكثف على أسرع الطرق لكسب النقاط، والبعد عن الوقوع في الأخطاء وخسارة النقاط قدر الامكان، مبينه ان المدير الفني فارس العساف لديه قدرة كبيرة بتوجيه اللاعبين نحو اللعب بثقة والقدرة على اصطياد المنافس ببراعة، وأوضحت انها ستخوض مباراتين قويتين في الدور الأول والثاني، وهي جاهزة لهذا التحدي الكبير.
يذكر ان اللاعبة جوليانا الصادق ستلاقي في المباراة الأولى ضمن دور الـ16، اللاعبة البرازيلية ميلينا تيتونيلي، وفي حال فوزها، ستلاقي في المباراة الثانية الفائزة من مباراة اللاعبتين الكرواتية ماتيا جيليتش “المصنفة الأولى على الوزن” والكونغولية كاتوك.