أكتوبر 8, 2021

الإعلام المصري يتجاهل متفوقة في الثانوية العامة والدها معتقل

تضامن مغردون مصريون مع الطالبة إيمان سعيد يونس عبد الرحيم علي، الحاصلة على المركز الثاني على مستوى الجمهورية في الثانوية العامة قسم علمي علوم بمجموع 403 درجات، بعدما تجاهلتها أذرع النظام في التغطيات والبرامج التي خصصت حلقات وفقرات عن أوائل الثانوية فور إعلان الوزارة للنتائج.

وأرجع المغردون التجاهل لاعتقال والدها في سجون نظام الرئيس عبد الفتاح السيسي، ودعوا للتغريد على وسم يحمل اسمها “#إيمان_سعيد_يونس”، لتكريمها على طريقتهم.

ووفقاً لحساب “المجلس الثوري المصري”، فقد “تم تجاهل إيمان سعيد يونس التي حصلت على المرتبة الثانية على مستوى الجمهورية بمجموع 98.5% علمي علوم، لأن والدها معتقل في سجون السيسي في الإسكندرية، كما لحق التجاهل بالأولى على الجمهورية فاطمة محمد عبد اللطيف الطنطاوي من بلقاس دقهلية، بسبب لحية والدها ونقاب والدتها”.

وغردت دعاء: “‏عم سعيد معتقل، فالإعلام تجاهل بنته إيمان اللي طالعة الثانية على الجمهورية… أرجوكم باركوا لإيمان وفرحوها. #ايمان_سعيد_يونس”.

وكتبت بيري أحمد: “‏مبارك عليكي يا إيمان يا بنت الأحرار، علشان أبوها معتقل محدش جاب سيرتها (…) أتذكر في مسلسل الاختيار كان الضابط بيقولها ملناش دعوة بأهل المعتقل، احنا بنحمي الشعب… واضح جداً”.