سبتمبر 18, 2021

هداف الدوري الإسباني ينبه سيميوني لأولى مشاكل أتلتيكو مدريد


وضع الأرجنتيني دييجو سيميوني مدرب أتلتيكو مدريد يده على أول مشكلة ظهرت في فريقه مع خوضه أول مباراتين في الموسم الجديد للدوري الإسباني.

وحقق أتلتيكو مدريد فوزين صعبين في بداية حملته للدفاع عن لقب الدوري الإسباني، أمام سيلتا فيجو 2-1 في الجولة الأولى، ثم أمام إلتشي (الأحد) في الجولة الثانية للمسابقة.

وسجل أهداف أتلتيكو مدريد الثلاثة في المباراتين لاعب الوسط الأرجنتيني أنخيل كوريا، الذي تم الاعتماد عليه في مركز المهاجم، ليتصدر جدول ترتيب هدافي الدوري الإسباني بالتساوي مع البرازيلي فينيسيوس جونيور مهاجم ريال مدريد، وهو ما نبه سيميوني لضرورة ضم مهاجم جديد في الميركاتو الصيفي الحالي.

ولمح سيميوني، خلال مؤتمر صحفي، إلى أن فريقه قد يدخل سوق الانتقالات الصيفية من جديد بحثا عن مهاجم إضافي، موضحا: “عندما نجهز فريقا فإننا دائما نسعى لتوفير لاعبين في كل مركز، الآن نحتاج للاعب جديد، وسنبحث عن الخيارات المتاحة، وفي حالة عدم العثور على مبتغانا فإننا سنحاول إيجاد حل بديل كما نفعل دائما”.

وأشار المدير الفني إلى أنه يسعى لإيجاد التوازن في كل خطوط الفريق، وهو ما سيسعى لتحقيقه في الفترة المقبلة، معربا عن سعادته بعودة الجماهير إلى المدرجات مع بداية الموسم، والتي دعمت الفريق خلال مباراته أمام إلتشي.

وأشاد المدرب الأرجنتيني بالمستويات المميزة التي يقدمها كوريا مؤخرا، مشيرا إلى أنه لعب في المركز الذي يفضله، وأنه قد تطور بشكل كبير واكتسب الكثير من النضج والخبرة والثقة.

وعن غياب النجم الأوروجواياني لويس سوايز عن التشكيلة الأساسية للمباراة الثانية على التوالي، أكد سيميوني أن اللاعب وصل في الثاني من أغسطس/ آب الحالي، ويحتاج لمزيد من الوقت من أجل استعادة أفضل حالاته البدنية قبل الدفع به كأساسي في المباريات، وهو ما ينطبق على كل من كيران تريبيير ورينان لودي وكوريا.

وعن المباراة قال سيميوني “بدأنا اللقاء بشكل بطيء ودون فرص للطرفين، لكننا نجحنا في إحراز هدف الفوز بفضل تحركات كوريا المميزة وتمريرة رودريجو دي بأول الرائعة.. وبعدها سنحت فرصة لكاراسكو كادت تحسم اللقاء”.

يذكر أن الفوز منح اتلتيكو مدريد فرصة الانفراد بصدارة جدول ترتيب الدوري الإسباني مبكرا برصيد 6 نقاط، مستغلا تعثر برشلونة وريال مدريد بالتعادل مع أتلتيك بلباو وليفانتي.