سبتمبر 17, 2021

ايتيدا توقع اتفاقية مع «ماجد الفطيم للحلول الشاملة» لإنشاء مركز لخدمات التعهيد المشتركة فى مصر – أموال الغد


شهد الدكتور عمرو طلعت وزير الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات توقيع اتفاقية تعاون بين هيئة تنمية صناعة تكنولوجيا المعلومات “ايتيدا”، وشركة “ماجد الفطيم للحلول الشاملة” لإنشاء مركز لخدمات التعهيد المشتركة فى مصر.

ويعد المركز هو الأول من نوعه لمجموعة الفطيم الرائدة فى مجال تطوير وإدارة مراكز التسوق، والمدن المتكاملة ومنشآت التجزئة والترفيه على مستوى الشرق الأوسط وإفريقيا وآسيا؛ حيث تستهدف المجموعة تقديم خدمات التعهيد والخدمات المشتركة لعملائها حول العالم انطلاقا من مركزها فى مصر.

وأكد الدكتور عمرو طلعت وزير الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات على أن صناعة التعهيد من الصناعات كثيفة العمالة والتى تحظى باهتمام كبير من الدولة فى ظل توافر كافة مقومات نجاح هذه الصناعة والريادة الاقليمية والمكانة المتميزة لمصر على الخريطة العالمية لصناعة التعهيد والخدمات العابرة للحدود، حيث تعد مصر من أفضل المقاصد الجاذبة للشركات العالمية لتوسيع نطاق أعمالها وإنشاء مراكزها المتخصصة فيها؛ مشيرا إلى حرص وزارة الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات على تهيئة المناخ الملائم لنمو صناعة التعهيد وزيادة الصادرات الرقمية مع العمل على تذليل العقبات أمام المستثمرين وتطوير مهارات الشباب المصرى وتأهيلهم للعمل الاحترافى بهذه الصناعة.

وبموجب هذه الاتفاقية؛ تقوم شركة “ماجد الفطيم للحلول الشاملة” خلال مدة الاتفاقية والتى تبلغ ثلاث سنوات بتعيين أكثر من 600 متخصص من الكوادر المصرية المؤهلة على أعلى مستوى فى مجالات تقديم الخدمات المشتركة فى التخصصات المالية والموارد البشرية والمشتريات وخدمات تكنولوجيا المعلومات، وذلك فى الأسواق المختلفة للمجموعة.

وقال المهندس عمرو محفوظ الرئيس التنفيذى لهيئة تنمية صناعة تكنولوجيا المعلومات “ايتيدا” أن قرار شركة “ماجد الفطيم للحلول الشاملة” بالاستثمار فى مصر واختيارها لمصر كمركز لتعهيد عملياتها فى المنطقة يؤكد على جاذبية مصر كمقصد رائد فى مجال الخدمات المشتركة ومراكز الخدمات العالمية المتخصصة ويعزز من مكانتها كواحدة من أسرع الدول فى العالم من حيث معدلات النمو فى مجال التعهيد والخدمات العابرة للحدود.

هذا وتعمل هيئة تنمية صناعة تكنولوجيا المعلومات على تطوير ونمو الصادرات المصرية من منتجات وخدمات تكنولوجيا المعلومات لمختلف الأسواق العالمية، بما يساهم فى خلق فرص عمل للشباب المصرى فى مراكز الخدمات العالمية الموجهة للتصدير، وجذب المزيد من الاستثمارات الأجنبية لهذا القطاع وبالأخص مع الطَلب المتزايد بعد تميز ونجاح قطاع التعهيد المصرى ومقدمى تلك الخدمات فى مرونة واستمرارية الأعمال واستيعاب الضغط على البنية التحتية خلال أزمة فيروس كورونا.

وقال خالد الشدياق الرئيس التنفيذى لشركة “ماجد الفطيم للحلول العالمية”: ” يسعدنا اليوم أن نعلن عن تعاوننا مع هيئة تنمية صناعة تكنولوجيا المعلومات من خلال مركز الخدمات المشتركة لخدمة أسواق الشركة فى الدول المختلفة والاستفادة من المزايا التنافسية لمصر وخاصة وفرة المهارات والكوادر الشابة المصرية. وسنعمل مع الهيئة فى إطار شراكة وفى ضوء التزامنا تجاه الاستثمار فى المهارات المحلية وتدريب الكوادرِ الشابة والمشاركة فى تعزيز الخبرات وخلق فرصِ عمل مباشرة وغير مباشرة للشباب المصري، حيث نتطلع إلى استقطاب المهارات والمواهب الأفضل فى مجالها فى غضون الأشهر القليلة القادمة للانضمام إلى فريقنا لتنفيذ رحلة التحول التى ستضع الأساس للنمو المستدام لأعمالنا.”


اضغط لمتابعة أموال الغد على تطبيق نبض