سبتمبر 17, 2021

أرسنال مع أرتيتا: بداية كارثية لأول مرة منذ 66 سنة

سجل فريق أرسنال بداية كارثية في بطولة “البريميرليغ” لأول مرة منذ موسم 1954-1955، وذلك بعد الخسارة القاسية التي تعرض لها، اليوم السبت، أمام فريق مانشستر سيتي في الجولة الثالثة من الدوري الإنكليزي لموسم 2021-2022، على ملعب “الاتحاد”، وهذه النتائج ربما تُعجل في رحيل المدرب الإسباني، ميكيل أرتيتا.

وخسر فريق أرسنال في الجولة الثالثة من منافسات “البريميرليغ” موسم 2021-2022، وهذه المرة أمام فريق مانشستر سيتي بخمسة أهداف نظيفة، في مواجهة قدم فيها فريق “المدفعجية” مستوى سيئاً وهزيلاً بقيادة المدرب أرتيتا.

كرة عالمية

التحديثات الحية

وتعرض فريق أرسنال لثلاث خسارات متتالية في بطولة الدوري الإنكليزي لأول مرة منذ موسم 1954-1955 أي منذ حوالي 60 سنة تقريباً. 

وخسر أرسنال أمام برنتفورد 0-2 في الجولة الأولى، ثم أمام تشلسي في الجولة الثانية بنفس النتيجة، قبيل الخسارة بخماسية أمام “السيتي”، اليوم.

وبسبب النتائج الكارثية التي تعرض لها فريق أرسنال، من المتوقع ألا تستمر رحلة المدرب أرتيتا مع فريق “المدفعجية”، الذي استلم منصبه الموسم الماضي، خصوصاً إذا قررت إدارة النادي تغيير الأمور سريعاً في الموسم وتفادي الذهاب لسيناريو كارثي مثلاً، والذي يتمثل بالسقوط إلى “الشامبيونشيب”.