سبتمبر 18, 2021

بطولة سباحة للمكفوفين شمالي سورية: “عزمنا لا يلين”

 

أقامت منظّمة “شفق” والجمعية العامة للمكفوفين بطولة للسباحة تحت اسم “عزمنا لا يلين” في مدينة الأتارب في ريف حلب الغربي، أول من أمس الأحد، بمشاركة ستة وثلاثين لاعباً.  

يقول المشارك في بطولة السباحة محمود جمال أعور، وهو من مدينة عندان في ريف حلب، لـ”العربي الجديد”: “الهدف من المشاركة في هذا النشاط هو الترويح عن النفس من ضغط الحياة والعمل”. يضيف أن “هذا النشاط ساعدنا في معرفة بعضنا بعضاً، والاستمتاع بالوقت. والهدف الثاني هو معرفة قدراتنا في السباحة. تحقيق المراكز غير مهم، فقد سبحنا واستمتعنا”. 

يضيف: “لدي أربعة أولاد، وأبيع المناديل الورقية على بسطة صغيرة في أسواق المدينة كي أكسب بعض النقود لتأمين قوت أولادي”.

قضايا وناس

التحديثات الحية

 

أما المتسابق أنس خالد حمّود، المهجّر من سهل الغاب، والمقيم في قرية عزمارين بريف إدلب الغربي، فقد حصد المركز الأول. ويقول لـ”العربي الجديد”: “شاركت في هذه المسابقة وحصلت على المركز الأول خلال 22 ثانية. كان النشاط جميلاً بوجود المتسابقين. حياتي بسيطة جداً. أبيع مواد غذائية في دكان في قرية بسيطة، وأتنقل بين أصدقائي وعائلتي”. 
من جهته، يوضح مدير مركز مكاني في منظمة شفق، منسق المسابقة وسيم أسعد، لـ”العربي الجديد”: “نهدف من خلال النشاط إلى دعم هذه المبادرة والمبادرات المشابهة، ولفت نظر العالم لهذه الفئة التي همّشت بسبب الظروف الراهنة، وإيصال صوتها للعالم”.