أكتوبر 8, 2021

غوارديولا ينهي الجدل: أحب محرز وهذه تفاصيل ما حدث بيننا

عاد المدير الفني لفريق مانشستر سيتي الإنكليزي بيب غوارديولا ليتحدث عن قضية انفعاله تجاه نجمه الجزائري رياض محرز خلال لقاء أشباله بمنافسه لايبزيغ الألماني، يوم الأربعاء الماضي، ضمن منافسات الجولة الأولى من مسابقة دوري أبطال أوروبا لكرة القدم.

ونقلت صحيفة “مانشستر إيفينغ نيوز” البريطانية تصريحات بيب غوارديولا الذي أثنى فيها على رياض محرز واحترافيته الكبيرة داخل المجموعة، مشيراً إلى أن ما حدث في مباراة لايبزيغ يحدث مع كل لاعبيه، خاصة خلال محاولة تطبيق أفكار تكتيكية في الحصص التدريبية.

ويقول بيب غوارديولا في تصريحاته:” “خمسة أو ستة مواسم معاً، هو يعرفني جيداً، ردة فعلي تجاهه في تلك اللحظة أفعلها كل يوم في التدريبات مع كل اللاعبين، نتحدث عما يتعين علينا القيام به، وعليهم أن يعرفوا أن عليهم القيام بذلك”.

وتابع المدرب السابق لنادي برشلونة “أحب العمل مع رياض محرز، إنه رجل يقبل كل شيء تماماً ويتحمل مسؤوليته مثل ركلة الجزاء أمام بوروسيا دورتموند للتأهل إلى نصف النهائي للمرة الثانية في تاريخنا، وركلة الجزاء بعد 1-2 ضد لايبزيغ كذلك، لقد كانت واحدة من أفضل الركلات التي رأيتها على الإطلاق”.

كرة عربية

التحديثات الحية

وختم غوارديولا حديثه عن هذه القضية: “في تلك اللحظة صحيح أني كنت قاسياً مع محرز وكذلك غريليتش، لأنه كانت هناك أشياء تحدثنا عنها بين الشوطين لكن لم نطبقها، ولقد رأينا كم كان لايبزيغ خطيراً وسجل 3 أهداف، وأنا أعرف أن كلا اللاعبين تقبل ذلك وليست لديهما أي شكوى”.