أكتوبر 4, 2021

وزير القوى العاملة ناعيا المشير طنطاوي: محاربا عظيما حرص على أمن الوطن واستقراره

تابع أحدث الأخبار
عبر تطبيق

تقدم وزير القوي العاملة محمد سعفان بخالص التعازي في وفاة المشير محمد حسين طنطاوي، القائد العام للقوات المسلحة ووزير الدفاع والإنتاج الحربي الأسبق، الذي وافته المنية اليوم الثلاثاء ، معربا عن خالص العزاء لأسرته ، داعيا الله عز وجل أن يلهمهم الصبر، وأن يتغمده بمغفرته ورحمته الواسعة ويسكنه فسيح جناته،  وأن يلهم آله وذويه الصبر والسلوان.
وأكد وزير القوي العاملة، أن المشير طنطاوي كان مثال الرجل العسكري القوي المدافع عن بلاده ، وأحد أبرز عناصر القوات المسلحة على مدار تاريخه الطويل، تخرج في الكلية الحربية المصرية سنة 1956، ثم كلية القادة والأركان، شارك في صد العدوان الثلاثي عام 1956، وحرب 1967، وحرب الاستنزاف، وحرب أكتوبر المجيدة 1973 ،حيث كان قائد وحده مقاتله بسلاح المشاة ، كان محارباً عظيماً وهب نفسه للدفاع عن بلده من أجل تحقيق النصر ، وحرص على أمنها واستقرارها .
وتابع : تولى المشير طنطاوي رئاسة مصر بصفته رئيسًا للمجلس الأعلى للقوات المسلحة في 11 فبراير 2011 ، وحصل على رتبة المشير في 1993، رحم الله المشير طنطاوي وألهم الشعب المصري والقوات المسلحة وأسرة الفقيد الكريمة الصبر والسلوان.

وتوفي اليوم الثلاثاء المشير محمد حسين طنطاوى وزير الدفاع الأسبق، وذلك بعد رحلة طويلة من العطاء ومسيرة وطنية من أجل الحفاظ على مصر.

وتخرج طنطاوي في الكلية الحربية المصرية سنة 1956م، ثم كلية القادة والأركان وشارك في حرب 1967م وحرب الاستنزاف وحرب أكتوبر 1973م حيث كان قائد وحدة مقاتلة بسلاح المشاة وبعد الحرب حصل على نوط الشجاعة العسكري ثم عمل في عام 1975 ملحقا عسكريا لمصر في باكستان ثم في أفغانستان وتدرج في المناصب حتى أصبح وزير الدفاع والقائد العام للقوات المسلحة في عام 1991م وحصل على رتبة المشير في 1993م.

وتولى رئاسة مصر بصفته رئيس المجلس الأعلى للقوات المسلحة بعد تنحي الرئيس السابق حسني مبارك في 11 فبراير 2011.

وشغل طنطاوي مناصب قيادية عديدة في القوات المسلحة المصرية قبل تكليف الرئيس السابق محمد حسني مبارك له بتولي مسؤولية القيادة العامة للقوات المسلحة.

من بين المناصب التي تولاها قائد الجيش الثاني الميداني 1987، ثم قائد الحرس الجمهوري 1988، ثم قائدا عاما للقوات المسلحة ووزيرا للدفاع في 1991 برتبة فريق ثم بعدها بشهر أصدر الرئيس مبارك قرارًا بترقيته إلى رتبة الفريق أول. وفي 4 أكتوبر سنة 1993 أصدر الرئيس مبارك قرارا جمهوريا بترقيته إلى رتبة المشير ووزيرًا للدفاع والإنتاج الحربي.