ديسمبر 6, 2021

روسيا تكشف تفاصيل زيارة مدير “سي آي إيه” السرية لموسكو


كشفت روسيا تفاصيل زيارة مدير وكالة الاستخبارات المركزية الأمريكية “سي آي إيه” وليام بيرنز لموسكو مؤخرا.

وقال الكرملين الإثنين، إن الرئيس فلاديمير بوتين ناقش عبر الهاتف “نزاعات إقليمية” مع وليام بيرنز خلال زيارته إلى روسيا الأسبوع الماضي.

وأوضح المتحدث باسم الرئاسة الروسية ديميتري بيسكوف أن “محادثة هاتفية” جرت بين بوتين وبيرنز في إطار الزيارة.

وأضاف أنهما تناولا العلاقات الثنائية والأزمة الدبلوماسية بين البلدين و”تبادلا الآراء حول نزاعات إقليمية”، دون أن يكشف مزيدا من التفاصيل.

ووفق سفارة الولايات المتحدة في موسكو، فإن زيارة بيرنز الذي كثيرا ما يقدم على أنه أكثر الدبلوماسيين خبرة في بلاده، تمت في 2 و3 نوفمبر/تشرين الثاني الجاري بناء على طلب الرئيس جو بايدن.

وأوردت شبكة “سي أن أن” الأمريكية أن رحلة بيرنز إلى موسكو هدفها “تحذير” روسيا من أي تعزيز لقواتها قرب الحدود مع أوكرانيا، وقد أجرى على أثرها محادثات هاتفية مع رئيس أوكرانيا فولوديمير زيلينسكي.

وجاءت زيارة رئيس وكالة المخابرات المركزية الأمريكية، التي لم تعلن عنها واشنطن، في وقت تشهد العلاقات بين روسيا والولايات المتحدة توترا بسبب خلافات واسعة النطاق من بينها النزاع في أوكرانيا.

وكانت أوكرانيا قد نفت مطلع نوفمبر/تشرين الثاني الجاري تعزيز موسكو لقواتها قرب حدودها الشرقية، بعد أن أثارت وسائل إعلام أمريكية مخاوف بشأن التحركات العسكرية الروسية في المنطقة.

وتشهد منطقة دونباس في شرق أوكرانيا حربا منذ عام 2014 خلفت أكثر من 13 ألف قتيل بين قوات كييف والانفصاليين الذين تُعتبر روسيا داعمة لهم عسكريا رغم نفيها ذلك.