ديسمبر 5, 2021

رئيس حكومة تونس الأسبق: لم أهرب من البلاد وسأقاضي مروجي الشائعات

اتهم الشاهد جهات لم يسمها بنشر الشائعات للتغطية على فسادها وعلى القضايا الكبرى (Getty)

نفى رئيس الحكومة التونسية الأسبق، يوسف الشاهد، السبت، شائعات هروبه من تونس، متوعداً بمقاضاة مروجي هذه الشائعات.

وكانت صفحات على “فيسبوك” تناقلت في اليومين الماضيين، أخباراً عن فرار الشاهد من تونس باتجاه عاصمة أوروبية.

وكتب الشاهد على صفحته في “فيسبوك”: “كالعادة، تعود نفس الجوقة لتتخبط في الكذب والافتراءات حولي وحول عائلتي، نفس الروايات الكاذبة: هرب،  حرق…”. وأضاف: “الذي يهرب لا يمر عبر المطار ويطبع جواز السفر من الأمن، ومن يمنع من السفر هو القانون وليس فيسبوك والإشاعات والقضايا الوهمية”.

وتابع الشاهد: “الجهات التي تدفع للعصابات الإلكترونية، في عملية تصفية حسابات سياسية، أصبحت مفضوحة، وهذا لن يمكنها من التغطية على فسادها وعلى القضايا الكبرى”.

واختتم بالقول: “المرة القادمة لما أسافر، سأقوم بإعلان وإشهار مسبق واستشارة مرتزقة فيسبوك والحصول على رضاها… نلتقي قريباً والقضاء بيننا”.

تقارير عربية

التحديثات الحية