ديسمبر 5, 2021

احتجاجات جديدة مناهضة للانقلاب العسكري في السودان

المزيد من الاحتجاجات رفضاً للانقلاب العسكري في السودان (فرانس برس)

تواصلت في السودان، اليوم الثلاثاء، الوقفات الاحتجاجية المناهضة لانقلاب قائد الجيش عبد الفتاح البرهان، حيث نظّم تجمّع أساتذة جامعة بحري وقفة شارك فيها العشرات، نددوا فيها بالانقلاب العسكري وطالبوا بعودة الحكم المدني.

واستنكر التجمّع صمت إدارة الجامعة عن إدانة الانقلاب وعدم اتخاذ موقف مشابه لموقف جامعات أخرى وقفت ضد الانقلاب وعلّقت الدراسة إلى أجل غير مسمّى.

كما نظّم العاملون بمحطة قري الحرارية وقفة احتجاجية مماثلة، ضمن جدول التصعيد الثوري ضد الانقلاب العسكري في السودان.

وكانت المؤسسات الصحافية قد نظّمت وقفة احتجاجية مماثلة، تحوّلت إلى تظاهرة بوسط الخرطوم، للتنديد بالانقلاب العسكري وقمعه الحريات العامة، وحرية الصحافة على وجه التحديد.

وأصدرت عشرات النقابات بياناً مشتركاً وصف استيلاء العسكر على السلطة بأنه “محاولة يائسة لقطع الطريق أمام التحوّل المدني  الديمقراطي، وبناء الدولة السودانية على أسس قوامها العدالة والحقوق والواجبات المشتركة، التي ترعاها مؤسسات مستقلة تقوم بواجبها على الوجه الأكمل، بعيداً عن الإجراءات الأحادية التي تكرّس لحكم ديكتاتوري شمولي جديد”.

أخبار

التحديثات الحية

وأكد البيان موقف النقابات السودانية “الثابت والمعلن برفض الانقلاب وكل القرارات الصادرة عنه، بما فيها الإعلان عن المجلس السيادي الانقلابي الجديد”، ودعا الشعب للمشاركة في مليونيةٍ، غداً الأربعاء، لـ”استعادة المسار الديمقراطي وتحقيق أهداف ثورة ديسمبر/كانون الأول المجيدة، وإسقاط حكم العسكر”.