تصنيفات

أغسطس 1, 2021

مخاطر الضعف المالي تخفض توقعات “موديز” لاقتصاد البحرين إلى سلبية

رغم تراجع التوقعات أبقت الوكالة على درجة تصنيف اقتصاد البحرين عند “بي2” (Getty)

غيرت وكالة “موديز” العالمية للتصنيف الائتماني نظرتها المستقبلية لاقتصاد البحرين إلى سلبية، مع أنها أبقت على درجة تصنيفها عند “بي2” ‭B2‬، مشيرة إلى أن هذا التغيير في التوقعات يرجع إلى مخاطر ناشئة عن ضعف مالي أكبر مما كان متوقعا.

ومطلع الشهر الجاري، أظهرت بيانات حكومية انكماش الناتج المحلي الإجمالي للبحرين 5.81% خلال 2020 على أساس سنوي، بضغط تداعيات جائحة كورونا وتراجع أسعار النفط.

وبحسب بيانات هيئة المعلومات والحكومة الإلكترونية (حكومية)، انكمش الناتج المحلي الإجمالي للمملكة في 2020 إلى 12.16 مليار دينار (35.36 مليار دولار)، من 12.91 مليار دينار (37.5 مليار دولار)، في 2019.

وأضافت البيانات أن الناتج المحلي للبحرين انكمش 5.51% على أساس سنوي خلال الربع الأخير من 2020، إلى 3.03 مليارات دينار (8.81 مليارات دولار)، من 3.207 مليارات دينار (9.32 مليارات دولار)، بالفترة المقارنة من 2019.

اقتصاد عربي

التحديثات الحية

كما رصدت انكماش القطاع النفطي خلال الربع الأخير من العام الماضي 8.62% على أساس سنوي، فيما سجل القطاع غير النفطي انكماشا بنسبة 4.82%.

وكان صندوق النقد الدولي قد توقع انكماش اقتصاد البحرين 5.4% خلال 2020، مدفوعا بتداعيات جائحة كورونا وتراجع حاد للاقتصاد غير النفطي، علما أن البحرين تعتبر الأقل إنتاجا لجهة الموارد النفطية بين دول مجلس التعاون الخليجي، وتنتج نحو 200 ألف برميل من النفط الخام يوميا.