تصنيفات

أغسطس 1, 2021

القوة الجوية العراقي… مشاركة مخيبة في أبطال آسيا

حسرة نجم القوة الجوية على الخروج من دوري أبطال آسيا (الموقع الرسمي للفريق العراقي)

ودّع نادي القوة الجوية العراقي، بطولة دوري أبطال آسيا لعام 2021، مبكراً، وذلك بعد أن عجز الفريق، عن تحقيق أي انتصار في المجموعة الثانية، التي تضم الشارقة الإماراتي وباختاكور الأوزبكي، وتراكتور الإيراني.

واحتلّ الفريق العراقي المركز الرابع في المجموعة الثانية ببطولة دوري أبطال آسيا لكرة القدم، برصيد نقطتين من تعادلين أمام باختاكور الأوزبكي وتراكتور الإيراني.

ورغم الحظوظ القوية لفريق القوة الجوية العراقي، بحجز إحدى بطاقات التأهل إلى الدور الثاني عن منطقة غرب آسيا، إلا أنّ الظروف أدارت ظهرها له، نتيجة الإصابات المؤثرة التي تلقاها بالبطولة، بعدما فقد مهاجمه أيمن حسين.

وأصيب حسين بكسر في وجنة الوجه بالمباراة الأولى، قبل أن تتوالى المصائب بإصابة اللاعب حسين جبار وكرار نبيل والأردني إحسان حداد، فضلاً عن تعرض الفريق إلى حالتي طرد في المباراتين لنجميه همام طارق وميثم جبار، الذي أثر غيابهما على القوة الجوية.

وتعد مشاركة القوة الجوية في دوري أبطال آسيا، بالمسمى الجديد، هي الأسوأ للفريق، حيث شارك من قبل في ثلاث نسخ (2004-2006-2008)، وفي جميع تلك المشاركات، حقق الفوز في دور المجموعات وكان قريباً من التأهل للدور الثاني في نسخة 2008.

وعلّق مدرب فريق القوة الجوية العراقي، أيوب أوديشو، على نتائج الفريق في دوري أبطال آسيا، قائلاً، في تصريحات صحافية: “لم نحضر إلى هنا من أجل المشاركة فقط، بل كنا نريد تحقيق النتائج أيضاً، ولكننا لسوء الحظ عانينا من الإصابات والإرهاق، وكذلك عانينا من الضغط على اللاعبين من الناحية النفسية والبدنية”.

واختتم أوديشو حديثه “استفدنا كثيراً من كل مباراة لعبناها هنا بالمسابقة، وكان من الجيد أن نعود للبطولة بعد غياب سنوات طويلة، نأمل في المرة المقبلة لنا بدوري أبطال آسيا أن تكون الأمور مختلفة تماماً”.