نوفمبر 28, 2021

برلماني يقترح قانون لمواجهة الجائحة والأوبئة

اقترح النائب أحمد حتة عضو مجلس لجنة الاتصالات بمجلس النواب إعداد قانون لمواجهة فيروس كورونا والآثار المترتبة عليه يضم كافة القرارات والعقوبات التي أقرتها الحكومة والغرامات ووالموجودة في عدة قوانين ليتم دمجها بقانون دائم موحد لمواجهة الأوبئة والأمراض التي تنتشر

واضاف في تصريحات صحفية اليوم ان “كورونا” ليس الوباء او الجائحة الاولى التي تواجهها مصر او العالم وسبق مواجهات اخرى منها انفلونزا الطيور و”سارس” وانفلونزا الخنازير وغيرها وهو ما يستوجب تشريع موحد ودائم

واشار النائب احمد حته ان الاحتياج الى مشروع القانون موحد لمواجهة كورونا يتزايد مع تزايد ضراوة العدوى وانتشار سلالات جديدة تهدد بتزايد الجائحة مثل السلالة الهندية والتي وصلت الى اكثر من 20 دولة ومنها دول عربية مثل الاردن ظهت فيها السلالة الاخطر من الفيروس

واكد حتة ايضا ان قانون كورونا الجديد لا يخص وزارة الصحة وحده لكن يتضمن كافة الاجراءات والقرارات والعقوبات والحوافز التي تخص جائحة كورونا موزعة على كافة الجهات اي ينظم القانون ايضا المسئوليات وليس فقط اللجنة العليا لمتابعة كورونا والتي يجب ان تتحول وفق القانون الى لجنة دائمة لمواجهة اي وباء او جائحة

واشار النائب عن محافظة المنيا الى ان الانتشار الكبير للعدوى والتزايد خاصة في بعض محافظات الصعيد يتطلب زيادة الاجراءات الاجترازية واتخاذ مزيد من الاجراءات وزيادة دعم المستشفيات والاطقم الطبية ومساندة القطاعات المتضررة من الجائحة

وشدد حته على ان القانون يستهدف عدم الاعتمادعلى الإجراءات الإستثنائية التي المؤقته تتخذها الدولة في الظروف الإستثنائية ومنها تفشي وباء يحصد أرواح ووجود اجراءات وقانون دائم يستهدف الحفاظ على صحة وسلامة مواطنيها تطبق في اي ظرف او جائة وتزداد بزيادة خطورة الجائحة خاصة ان الاجراءات الاستثنائية تنتهي بنهاية كل موجة من المواجات ووجود قانون دائم يساعد ايضا على سرعة التحرك واتخاذ الاجراءات في مواجهة اي موجة من كورونا او جائحة اخرى

واوضح ان القانون الجديد ايضا يمكن ان يتضمن الامتيازات او الحوافز او سيل دعم الاطقم الطبية وشهداء الاطقم الطبية في ظروف الجائحة بما يعني وجود قانون كورونا الموحد والذي يستهدف مواجهة الجائحة واثارها واي جائحة اخرى

واضاف النائب انه اذا لم تتقدم الحكومة بمشروع قانون سيدرس البرلمان التقدم بمشروع قانون دائم لهذا الهدف للحفاظ على المواطنين ووفق التوجهات التي ينادي بها الرئيس عبد الفتاح السيسي لحماية المواطنين والحفاظ على صحة المصريين